أخبار عاجلة

وزير الصحة مستعدون لأي حرب ولدينا | جريدة الأنباء

  • الكثير من طلبيات الأدوية ستصل إلى الوزارة قريباً وقطاع الوقاية من الإشعاع على أهبة الاستعداد

حنان عبدالمعبود

أكد وزير الصحة الشيخ د.باسل الصباح استعدادات الوزارة بشكل كامل لمواجهة أي طارئ قد يحدث في المنطقة، مبينا أن المستودعات الطبية تضم مخزونا من الأدوية والمستلزمات الطبية يكفي لمدة 6 أشهر، كما أن الأدوية الخاصة بالوقاية من الإشعاع متوافرة وتكفي المواطنين والمقيمين في حال حدوث حرب بالمنطقة.

وقال الشيخ د.باسل الصباح، على هامش غبقة جمعية الجراحين مساء أول من امس، إن الكثير من طلبيات الأدوية ستصل إلى الوزارة في المستقبل القريب، وقطاع الوقاية من الإشعاع على أهبة الاستعداد، لافتا الى أن خطة وزارة الصحة تم إعدادها قبل الأحداث وتم تفعيلها قبل 5 أشهر، وتم استخدامها خلال الأمطار في شهر سبتمبر الماضي، مشيرا الى أن اللجنة المركزية للطوارئ على اتصال دائم بكل مرافق الوزارة، حيث تجتمع مرة كل 6 أشهر لمتابعة الخطة، بينما تجتمع اللجان الفرعية شهريا، مضيفا أن الوزارة مستعدة وإن كنا لا نتمنى اندلاع الحرب ونأمل ان يعم الأمن والسلام كويتنا الحبيبة وجميع الدول.

من جانبه، أكد رئيس جمعية الجراحين د.سلمان الصباح اهتمام الجمعية بتدريب الجراحين وابتعاثهم لدورات تدريبية عالمية، إلى جانب اهتمامها بالطاقم التمريضي وصقل مهاراتهم، مشيرا الى أن الجمعية مهتمة كذلك بإشراك المجتمع في العمل الصحي التطوعي خلال الفترة المقبلة، من خلال تنظيم دورات تدريبية للمجتمع عن الخدمات الصحية.

من جهة أخرى، شهد الوزير الشيخ د.باسل الصباح أول من أمس تشكيل رابطتي الصيدلة الإكلينيكية والرابطة الكويتية للتطوير المهني للصيادلة خلال غبقة جمعية الصيدلة الكويتية، بحضور مجلس إدارة الجمعية ووكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الرقابة الدوائية والغذائية د.عبدالله البدر وعدد كبير من الصيادلة والمتخصصين في هذا المجال.

بدوره، أشاد د.عبدالله البدر بتشكيل الرابطتين، معتبرا أنها سابقة أولى للعمل الصيدلي في الكويت تسهم بشكل مباشر ومهني بحت في تطوير العمل الصيدلي.

في السياق ذاته، قال رئيس جمعية الصيدلة الكويتية وليد الشمري إن الجمعية تسعى من خلال تشكيل الرابطتين إلى رفع مستوى مهنة الصيدلة والعلوم المتعلقة بها وتطويرها، ورفع مستوى الخدمات الدوائية للمواطنين.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق