أخبار عربية

محمد الشمراني: كيف نفذ الهجوم وهل كان مع مجموعة؟

لايزال وسم “#مجرم_فلوريدا_لايمثلنا”، يتصدر قوائم المواضيع الأكثر تداولا على تويتر في عدد من الدول العربية.

مصدر الصورة
Twitter

وكان مغردون سعوديون قد أطلقوا الوسم للتعليق على الهجوم الذي نفذه المتدرب السعودي محمد الشمراني، في قاعدة بنساكولا الأمريكية.

وقتل الشمراني، ثلاثة أشخاص، قبل أن يقضي برصاص عناصر الأمن في القاعدة العسكرية.

وكشف بيان للبحرية الأمريكية، عن هوية القتلى في الحادثة وهم الطيار محمد هيثم (19 عاما) من فلوريدا والطيار المتدرب كاميرون سكوت ولترز (21 عاما)، بالإضافة إلى جوشوا وتسون (23 عاما).

وأشارت تعليقات المغردين العرب إلى أن القتيل محمد هيثم اليافعي، هو مواطن أمريكي من أصل يمني.

والتحق اليافعي بالبحرية الأمريكية قبل شهرين من وقوع الهجوم.

وانضم كثير من المغردين والإعلاميين، إلى كبار المسؤولين السعوديين، في إدانة الهجوم، قائلين إنه لا “يمثل الشعب السعودي الذي يكن الاحترام للشعب الأمريكي”.

واختار بعضهم التعليق على الخبر باللغة الانجليزية.

ونددت وزارة الخارجية السعودية بالهجوم. وقالت في تغريدة على تويتر إن الأجهزة الأمنية في بلادها ستقدم الدعم للكشف عن ملابسات الجريمة.

كما أعلن الملك سلمان بن عبد العزيز مشاركته في التكفل بذوي ضحايا هجوم القاعدة البحرية في فلوريدا.

كذلك استنكر عدد من رجال الدين الحادثة ووصفوها بالشنيعة.

من جهة أخرى، استغرب مغردون عرب ما سموه بـ “الهرولة السعودية إلى إدانة الهجوم والتضامن مع الشعب الأمريكي” مقابل سكوتهم على ما يجري في اليمن.

التغريدة الأخيرة قبل الهجوم

وكان الشمراني مسلحا بمسدس من طراز “غلوك” عيار 9 ملم اشتراه في الولايات المتحدة، بعد أن شاهد تسجيلات لإطلاق نار جماعي، حسب مسؤول أمريكي.

والشمراني هو ضابط برتبة ملازم ثان في القوات الجوية السعودية. كان يتدرب في القاعدة الجوية البحرية الأمريكية في بينساكولا لمدة عامين.

ونقلت الوكالة الفرنسية عن موقع ” سايت للاستخبارات”، وهو موقع يراقب المجموعات المتطرفة ، أن المتدرب السعودي نشر رسالة قصيرة على تويتر كتب فيه: “أنا ضد الشر، أمريكا تحولت بأكملها إلى أمة للشر”.

وفقا للموقع نفسه فإن الرسالة التي وردت باللغة الإنجليزية تبدو مقتبسة من خطاب لزعيم تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن.

وعقب الحادثة، أوقف موقع تويتر حساب الشمراني.

المتدربون الأجانب

وتعليقا على الهجوم، قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، إنه من المبكر اعتبار الهجوم عملية “إرهابية”.

وتعهد باتخاذ إجراءات إضافية للتدقيق في الأجانب الذين ينضمون للمركز.

وتستضيف قاعدة بينساكولا الجوية التابعة لسلاح البحرية الأمريكي 16 ألف عسكري وأكثر من 7000 مدني.

كما تتضمن مركزا لتعليم الطيران.

وقالت البحرية الأمريكية إن غالبية طلاب الطيران الأجانب المسجلين في مركز التدريب هم من السعودية. ويضم المركز حوالي 1500 طيار.

وأعلنت وسائل إعلام أمريكية اعتقال ستة سعوديين في أعقاب العملية، بينهم ثلاثة شوهدوا وهم يصورون الهجوم.

وقد وصلوا إلى الولايات المتحدة برفقة الشمراني واستقروا في مواقع تدريب في ولايتي أوكلاهما ولويزيانا، وفق صحيفة نيويورك تايمز.


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق